السلع

أسعار النفط تستأنف مكاسبها وخام برنت يقفز بحوالي 1.5%

2021-04-12 12:52:36 GMT (FX News Today)

وسعت أسعار النفط من ارتفاعها مع افتتاح السوق الأمريكية يوم الاثنين لتستأنف مكاسبها التي توقفت اليوم السابق ،ليقفز خام برنت بحوالي 1.5% ،بفضل آمال الطلب فى الولايات المتحدة ، فى ظل توقعات تحقيق الاقتصاد الأكبر استهلاكا للوقود فى العالم مستويات نمو قوية خلال هذا العام.

 

ارتفع الخام الأمريكي بنسبة 1.3% إلى مستوي 60.21$ ، من مستوى الافتتاح عند 59.36$، وسجل أدنى مستوي عند 58.75$ ،وصعد خام برنت بحوالي 1.5% إلى مستوي 63.90$ للبرميل ، من مستوى الافتتاح عند 62.96$ ، وسجل أدنى مستوي عند 62.44$. 

 

عند تسوية يوم الجمعة ،فقد الخام الأمريكي نسبة 0.7% ،وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 0.5% ،فى أول خسارة فى غضون الأربعة أيام الأخيرة ، بفعل توقف هبوط الدولار الأمريكي.

 

وعلى صعيد تعاملات الأسبوع الفائت، فقدت أسعار النفط العالمية متوسطا 2.75% ، فى رابع خسارة أسبوعية خلال الخمسة أسابيع الأخيرة ، بعد قرار تحالف أوبك بلس والسعودية زيادة الإنتاج بداية من الشهر المقبل.

 

فى الولايات المتحدة تتسارع وتيرة التطعيم ضد فيروس كورونا ، حيث تلقي أكثر من 70 مليون شخص التلقيح بشكل كامل ضد العدوى ،بفضل انتشار مراكز التطعيم فى معظم أنحاء البلاد ، واستخدام العديد من اللقاحات المضادة للفيروس التاجي.

 

وقال رئيس البنك الفيدرالي الاحتياطي "جيروم باول" إن الاقتصاد الأمريكي فى نقطة محورية وسط توقعات بأن النمو والتوظيف سوف يتسارعان فى الأشهر المقبل ، لكنه حذر من المخاطر الناجمة عن إعادة الافتتاح المتسرع للأنشطة الاقتصادية فى البلاد.

 

أظهرت بيانات رسمية لشركة"بيكر هيوز" للخدمات النفطية يوم الجمعة استقرار منصات الحفر والتنقيب الأمريكية " الأسبوع الماضي" بدون أي تغيير يذكر عند إجمالي 337 منصة ،والذي يعد أعلى مستوى منذ الأسبوع المنتهي 24 نيسان/أبريل 2020.

 

وبفضل أنشطة الحفر المرتفعة،قفز الإنتاج الأمريكي بأكثر من 47% منذ منتصف عام 2016 إلى إجمالي 13.1 مليون برميل يوميا فى آذار/مارس 2020 ،قبل إن يستقر مؤخرا حول 11 مليون برميل يوميا بسبب جائحة كورونا ،والولايات المتحدة تعد حاليا أكبر منتج للنفط فى العالم.

المزيد من الاخبار

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.