السلع

الذهب يتخلي عن ذروة 9 أشهر بسبب عمليات جني الأرباح

2023-01-25 09:33:53 GMT (FX News Today)

تراجعت أسعار الذهب بالسوق الأوروبية يوم الأربعاء للمرة الأولى خلال الثلاثة أيام الأخيرة ،لتتخلي عن أعلى مستوى فى تسعة أشهر ،بسبب نشاط عمليات التصحيح وجني الأرباح ،بالتزامن مع انتعاش مستويات الدولار الأمريكي.

 

حيث يترقب المتعاملون بيانات الناتج المحلي الإجمالي فى الولايات المتحدة خلال الربع الرابع من العام الماضي ،والمقرر صدورها غدا الخميس ،حيث توفر المزيد من الأدلة حول الوتيرة التي سوف يرفع بها مجلس الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة خلال اجتماع الأسبوع المقبل.

 

أسعار الذهب اليوم

تراجعت أسعار معدن الذهب بنسبة 0.6% إلى 1,925.77$ ، من مستوى افتتاح التعاملات عند 1,937.19$ ، وسجلت أعلى مستوي عند 1,939.62$.

 

حققت أسعار الذهب بالأمس  ارتفاعا بنسبة 0.3% ،فى ثاني مكسب يومي على التوالي ، وسجلت أعلى مستوى فى تسعة أشهر عند 1,942.48 دولارا للأونصة ،بفضل ضعف أداء الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات العالمية.

 

الدولار الأمريكي

ارتفع مؤشر الدولار يوم الأربعاء بأكثر من 0.1% ،عاكسا انتعاش مستويات العملة الأمريكية من أدنى مستوى فى ثمانية أشهر مقابل سلة من العملات الرئيسية والثانوية ،الأمر الذي يضغط بالسلب على أسعار الذهب والمعادن الأخرى المقومة بالدولار الأمريكي.

 

يظل الارتفاع محدودا ،مع عزوف التجار عن بناء مراكز كبيرة ،انتظارا لصدور بيانات نمو الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الأخير من العام المنصرم ،والمقرر صدورها غدا الخميس ،والتي توفر المزيد من الأدلة حول احتمالات رفع أسعار الفائدة الأمريكية.

 

يجتمع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع المقبل ،فى أول اجتماع للسياسة النقدية فى عام 2023 ، لدراسة تطورات النمو والتضخم فى البلاد ،وتحديد الأدوات الملائمة لها ،وسط احتمالات شبه كاملة حول خفض وتيرة رفع أسعار الفائدة الأمريكية للاجتماع الثاني على التوالي ،وهذه المرة من وتيرة 50 نقطة أساس إلى 25 نقطة أساس فقط.

 

توقعات

قال المحلل الاستراتيجي لأسواق المال "إيليا سبيفاك" إن السوق لا يتخذ اتجاها واضحا قبل بيانات الناتج المحلي الإجمالي فى الولايات المتحدة واجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

 

وأوضح سبيفاك إنه إذا كانت هناك علامات على تباطؤ الاقتصاد الأمريكي ،ومع استمرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي فى إبطاء وتيرة التشديد النقدي وظهور أدلة حول احتمالات خفض أسعار الفائدة ، فسوف ترتفع أسعار الذهب.

 

وأضاف إيليا ،ومع ذلك ،لكي تخترق أسعار الذهب الحاجز النفسي عند 2,000 دولارا للأونصة ، يجب أن يستمر الدولار الأمريكي فى الضعف.

 

وقال كبير الاقتصاديين فى ايه سي واى سيكيوريتيز "كليفورد بينيت" الذهب يواصل البناء بشكل جيد فى الاتجاه الصاعد ،والرؤية الحالية حول اضطرار البنك الاحتياطي الفيدرالي إلى خفض أو إيقاف رفع أسعار الفائدة فى الأشهر المقبل تدعم ارتفاع أسعار المعدن الثمين.

 

وقال كبير محللي السوق في سيتي إندكس "مات سيمبسون" أي علامات تدل على ضعف الاقتصاد الأمريكي ستؤخذ على أنها سبب لبنك الاحتياطي الفيدرالي للتضييق بشكل أقل حدة ، وقد يدعم ذلك أسعار الذهب.

 

صندوق SPDR

حيازات الذهب لدى صندوق SPDR Gold Trust اكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة  بالذهب زادت بالأمس بنحو 0.28 طن متري ، ليرتفع الإجمالي إلى 917.34 طن متري ،والذي يعد أعلى مستوى منذ 27 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

المزيد من الاخبار

تحذير المخاطرة : شركة اكونوميز تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة اكونوميز لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.