السلع

النفط يتخلي عن ذروة أسبوع بفعل ارتفاع إصابات كورونا فى الولايات المتحدة

2020-07-03 08:48:17 GMT (FX News Today)

تراجعت أسعار النفط العالمية بالسوق الأوروبية يوم الجمعة لتتخلي عن أعلى مستوى فى أسبوع المسجل فى وقت سابق من تعاملات الأمس ، بصدد تكبد أول خسارة خلال الخمسة أيام الأخيرة ، مع نشاط عمليات البيع لجني الأرباح ، بالإضافة إلى تنامي مخاوف تعثر الطلب فى الولايات المتحدة ، بعد ارتفاع حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا لمستوي قياسي جديد.

 

تراجع الخام الأمريكي بنسبة 0.75% إلى مستوي 40.05$ ، من مستوى الافتتاح عند 40.35$، وسجل أعلى مستوي عند 40.48$ ،وانخفض خام برنت بنسبة 0.5% إلى مستوي 42.52$ للبرميل ، من مستوى الافتتاح عند 42.74$ ، وسجل أعلى مستوي عند 42.96$. 

 

عند تسوية الأسعار يوم الخميس ،حقق الخام الأمريكي ارتفاعا بنسبة 1.5% ، فى رابع مكسب يومي على التوالي ،وسجل أعلى مستوى فى أسبوع عند 40.73$ للبرميل ،وصعدت العقود الآجلة لخام برنت بحوالي 2% ،وسجلت مستوي 43.21$ للبرميل الأعلى منذ 23 حزيران/يونيو الماضي.

 

 

تحققت تلك المكاسب بفضل الانخفاض الحاد فى مخزونات الخام التجارية الأمريكية ، فى علامة على تحسن مستويات طلب على الوقود فى أكبر مستهلك للنفط فى العالم ،بعد تخفيف القيود المرتبطة بفيروس كورونا.

 

لكن مع ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس التاجي فى الولايات المتحدة بأكثر من 73 ألف حالة يوم الخميس ،لتسجل رقما قياسيا جديدا لليوم الثالث على التوالي ، تتجدد مخاوف تعثر الطلب مرة أخرى فى البلاد.

 

تلك الزيادات القياسية ، قد تجبر الحكومة الأمريكية على تشديد قيود العزل الصحي من جديد ، حتى لا يخرج الوباء عن السيطرة تماما ،وتتوقف الأنشطة الصناعية والخدمية ، وهو ما لا يصب فى صالح مستويات الطلب على الوقود.

المزيد من الاخبار

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.