الاسواق العالمية

مؤشرات الأسهم الآسيوية تستهل تداولات الجلسة على اللون الأخضر لتلحق بنظيرتها الأمريكية

2021-01-21 05:58:52 GMT (FX News Today)

استهلت مؤشرات الأسهم الآسيوية رابع جلسات هذا الأسبوع على اللون الأخضر اليوم الخميس لتلحق بنظيرتها الأمريكية التي اختتمت تداولات الأمس على الأعلى لها على مستويات قياسية جديدة عقب تصيب الرئيس الأمريكي السادس والأربعين جو بايدن بشكل رسمي والذي أعلن في نهاية الأسبوع الماضي عن "خطة الإنقاذ الأمريكية" والتي تقدر بنحو 1.9$ تريليون لدعم أداء أكبر اقتصاد في العالم في مواجهة تداعيات جائحة كورونا.

 

بخلاف ذلك فقد تابعنا من قبل الاقتصاد الياباني منذ قليل صدور قراءة مؤشر الميزان التجاري والتي أظهرت اتساع الفائض إلى ما قيمته 751 مليار ين مقابل 367 مليار ين في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، دون التوقعات التي أشارت لتقلص الفائض 943 مليار ين، بينما أوضحت القراءة المعدلة موسمياً للمؤشر ذاته تقلص الفائض إلى ما قيمته 0.48 تريليون ين مقابل 0.55 تريليون، بخلاف التوقعات التي أشارت لاتساع الفائض إلى 0.70 تريليون ين.

 

وجاء ذلك مع أظهر القراءة السنوية للصادرات لليابان ارتفاعاً 2.0% مقابل تراجع 4.2% في القراءة السنوية السابقة لشهر تشرين الثاني/نوفمبر، دون التوقعات التي أشارت لارتفاع 2.4%، بينما أوضحت القراءة السنوية للواردات اتساع التراجع إلى 11.6% مقابل 11.1% في القراءة السنوية السابقة لشهر تشرين الثاني/نوفمبر، دون التوقعات التي أشارت لاتساع التراجع إلى 14.0%.

 

وتلى ذلك، صدور قراءة معهد ملبورن لتوقعات المستهلكين للتضخم من قبل الاقتصاد الاسترالي والتي أظهرت تباطؤ النمو إلى 3.4% مقابل 3.5% في كانون الأول/ديسمبر الماضي، وذلك قبل أن نشهد الكشف عن بيانات سوق العمل لاستراليا مع صدور قراءة معدلات البطالة والتي أوضحت تراجعاً إلى 6.6% مقابل 6.8% في تشرين الثاني/نوفمبر، متفوقة على التوقعات الني أشارت إلى 6.7%، بينما عكست قراءة مؤشر التغير في التوظيف ارتفاعاً بنحو 50.0 ألف متوافقة مع التوقعات مقابل ارتفاع بنحو 90.0 ألف.

 

وصولاً إلى قرار صانعي السياسية النقدية لدى البنك المركزي الياباني في اجتماع 20-21 كانون الثاني/يناير بالبقاء على أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل سلبية عند 0.10%، الأمر الذي جاء متوافقاً مع التوقعات، وكشف بنك اليابان عن بيان السياسة النقدية مع البقاء أيضا على التعهد بتوجيه عائد السندات الحكومية ذات أمد 10 أعوام عند الصفر.

 

هذا وقد أكد صانعي السياسة النقدية لدى البنك المركزي الياباني من جديد أيضا علي أنه سيتم اتخاذ خطوات إضافية للتيسير النقدي دون تردد إذا ما استدعى الأمر لذلك، وتتوجه الأنظار حالياً إلي فعليات المؤتمر الصحفي الذي سوف يعقده محافظ بنك اليابان هاروهيكو كورودا في وقت لاحق اليوم للتعقيب على قرارات وتوجهات المركزي الياباني.

 

وفي سياق أخر، تتطلع الأسواق إلى فعليات اجتماع البنك المركزي الأوروبي والكشف عن بيان السياسة النقدية وسط التوقعات بالبقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها الصفرية وتثبيت معدل الإقراض الهامشي عند 0.25% بالإضافة للبقاء على معدل الفائدة على الودائع سلبية -0.50% المضي قدماً في البرنامج الطارئ لشراء السندات (PEPP) بقيمة 1.85 تريليون يورو حتى نهاية عام 2023، وذلك قبل أن نشهد فعليات المؤتمر الصحفي المرتقبة لمحافظة المركزي الأوروبي كريستين لاجارد للتعقيب على قرارات وتوجهات البنك.

 

مؤشرات الأسهم اليابانية شهدت ارتفاعاً خلال تداولات جلسة اليوم، حيث ارتفاع مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً في اليابان بنسبة 0.55% ليربح 10.23 نقطة ويصل إلى المستوى 1,859.81، وارتفع مؤشر نيكاي 225 الرئيسي للأسهم اليابانية بنسبة 0.72% ليربح هو الأخر 204.22 نقطة ويصل إلى المستوى 28,727.48.

 

كما شهدت مؤشرات الأسهم الصينية ارتفاعاً خلال تداولات الجلسة هي الأخرى، حيث ارتفاع مؤشر CSI 300 بنسبة 1.01% ليربح 55.51 نقطة ويصل إلى المستوى 5,531.94، وارتفع مؤشر شنغهاي بنسبة 0.83% ليربح هو الأخر 29.91 نقطة ويصل إلى المستوى 3,613.00.

 

وبالنظر إلى مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج فشهد ارتفاعاً بنسبة 0.28% ليربح 83.46 نقطة ويصل إلى المستوى 30,045.93، كما ارتفع مؤشر كوسبي لأسهم كوريا الجنوبية بنسبة 0.88% ليربح هو الأخر 27.50 نقطة ويصل إلى المستوى 3,142.05.

 

وصولاً إلى مؤشر NZX 50 لأسهم نيوزيلندا والذي ارتفع بنسبة 0.52% ليربح 68.23 نقطة ويصل إلى المستوى 13,094.68، من ناحية أخرى يشهد مؤشر S&P/ASX 200 لأسهم استراليا ارتفاعاً بنسبة 0.70% ليربح هو الأحر 47.50 نقطة ويصل إلى المستوى 6,817.90.

المزيد من الاخبار

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.