الاسواق العالمية

الأسهم الأوروبية تتراجع للجلسة الثانية على التوالي

2019-09-10 11:21:55 GMT (FX News Today)

تراجعت الأسهم الأوروبية بالتعاملات الصباحية يوم الثلاثاء لتواصل خسائرها للجلسة الثانية على التوالي ، مع استمرار عمليات التصحيح وجني الأرباح ، بعدما سجلت فى وقت سابق من جلسة الأمس أعلى مستوى فى ستة أسابيع ، بالإضافة إلى حالة عدم اليقين حيال انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي ،خاصة بعد تعهد رئيس الوزراء "بوريس جونسون" عدم طلب تأجيل "بريكست" لمدة ثلاثة أشهر أخرى.

 

تراجع مؤشر داو جونز ستوكس أوروبا 600 بحوالي 0.3% حتى الساعة 10:50 بتوقيت جرينتش ،وأنهي المؤشر جلسة الأمس منخفضا بنسبة 0.3% ، فى أول خسارة خلال الأربع جلسات الأخيرة ، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح.

 

تراجع مؤشر ستوكس أوروبا بالتعاملات الصباحية يوم الثلاثاء ليواصل خسائره للجلسة الثانية على التوالي ، مع استمرار عمليات البيع لجني الأرباح ،وسجل المؤشر فى وقت سابق من جلسة الأمس أعلى مستوى فى ستة أسابيع ،هذا وتتداول معظم البورصات والقطاعات الرئيسية فى أوروبا فى المنطقة السلبية. 

 

تعهد رئيس الوزراء البريطاني"بوريس جونسون" يوم الثلاثاء بعدم طلب تأجيل انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي لفترة زمنية جديدة ،وذلك عقب ساعات من بدء سريان قانون جديد يطلب تأجيل "بريكست" حتى 31 كانون الثاني/يناير 2020 ما لم يتمكن التوصل لاتفاق نهائي مع بروكسيل.

 

ورفض مجلس العموم البريطاني فى وقت مبكر من صباح الثلاثاء محاولة "بوريس جونسون" الثانية لإجراء انتخابات عامة مبكرة فى 15 تشرين الأول/أكتوبر.

 

تراجعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد أند بورز 500 بأكثر من 0.4% ،وأنهي المؤشر جلسة الأمس فى وول ستريت مستقرا دون أي تغيير يذكر ، بعدما سجل فى وقت سابق من التعاملات أعلى مستوى فى شهر ونصف.

 

فى أوروبا انخفض مؤشر يورو ستوك 50  بنسبة 0.3% ، وفى فرنسا تراجع مؤشر كاك 40 بحوالي 0.5% متصدرا قائمة الأسواق الخاسرة فى أوروبا ، فى ألمانيا نزل مؤشر داكس بأكثر من 0.1 % ،وفى لندن انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 بنحو 0.2%.

شارك تعليقك وتوقعك

المزيد من الاخبار

قد يهمك ايضاً

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.