الاسواق العالمية

السندات البريطانية تحقق مكاسب قوية ..تفاؤلا بحكومة "ريشي سوناك"

2022-10-25 09:30:28 GMT (FX News Today)

حققت السندات البريطانية مكاسب قوية منذ مطلع تعاملات الأسبوع الجاري ، حيث يراهن المستثمرون على أن رئيس الوزراء البريطاني الجديد ريشي سوناك سيطوى أسابيع من الاضطرابات التي عصفت مؤخرا بأسواق المال فى المملكة المتحدة ،وسيعيد المصداقية إلى صناعة السياسة الاقتصادية فى البلاد.

 

قلص التجار الرهانات على رفع أسعار الفائدة البريطانية فى المستقبل ،بعد التقدم الذي حققه ريشي سوناك فى السباق إلى رئاسة الوزراء ،وانخفضت على نطاق واسع العوائد على سندات الخزانة البريطانية.

 

عوائد السندات البريطانية

انخفض عائد سندات الخزانة البريطانية لأجل عشر سنوات يوم الثلاثاء بنسبة 2.4% ،ليعق خسائره للجلسة الثانية على التوالي ، مسجلا أدنى مستوى فى خمسة أسابيع عند 3.629%.

 

وفقد العائد يوم الاثنين حوالي 8.5% ،بأكبر خسارة يومية منذ 17 تشرين الأول /أكتوبر الجاري ،أيان إعلان بنك إنجلترا تدخله مرة أخرى فى سوق السندات البريطاني.

 

ومستوي 3.629% هو أدنى مستوى منذ اليوم الذي أعلن فيه المستشار السابق كواسي كوارتنج لأول مرة عن ما يسمى بالميزانية المصغرة لرئيسة الوزراء المستقيلة ليز تروس.

 

استقالة ليز تروس

استقالت ليز تروس يوم الخميس الماضي بعد انهيار السوق الذي دفع العائدات إلى أعلى مستوياتها فى 14 عاما تقريبا، وأجبر بنك إنجلترا على التدخل لتحقيق الاستقرار في الأسواق ،ودفع تروس في النهاية إلى التراجع عن خطط التحفيز المالي الواسع.

 

ريشي سوناك

أعلن "دوانينج ستريت" إن ريشي سوناك سيصبح رئيس لوزراء بريطانيا صباح اليوم ،بعد أن تترأس ليز تروس ‏اجتماعها الأخير لمجلس الوزراء وتزور الملك في قصر باكنجهام.

 

وفقا لصحيفة إندبندنت، ستترأس السيدة تروس حكومتها النهائية في الساعة 9 صباحا ،وستدلي ‏ببيان خارج مقر الحكومة بداونينج ستريت في الساعة 10.15 صباحا، ثم ستذهب بعد ذلك إلى قصر ‏باكنجهام لتقديم استقالتها إلى الملك.‏

 

وسيلتقي الملك بعد ذلك بزعيم حزب المحافظين الجديد ريشي سوناك ويدعوه لتشكيل حكومة جديدة.

 

حكومة سوناك

من المتوقع على نطاق واسع أن تعمل حكومة سوناك على إعادة الضبط المالي فى المملكة المتحدة ،حيث من المرجح استمرار وزير الخزانة جيريمي هانت ،الذي ساعد فى تهدئة الأسواق بالفعل بعد عكسه سياسات تروس.

 

ومن المقرر أن يضع هانت الخطة المالية متوسطة المدى للحكومة في 31 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، جنبا إلى جنب مع توقعات من مكتب مسئولية الميزانية. 

 

كما يلوح في الأفق الاجتماع القادم لبنك إنجلترا الأسبوع المقبل، في حين أن السوق لا تزال تتوقع زيادة الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس بالكامل، تلاشت التوقعات بزيادة أكبر الآن حيث يبدو أن الاستقامة المالية تعود مرة أخرى.

المزيد من الاخبار

تحذير المخاطرة : شركة اكونوميز تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة اكونوميز لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.