الاسهم

مسؤول كويتي: تأثير جائحة كورونا على أسواق المال والنفط ينعكس على سوق العمل

2020-07-08 05:16:58 GMT (FX News Today)

أكد نائب مدير الهيئة العامة للقوى العاملة لقطاع شؤون العمالة الكويتية، عبدالله المطوطح، أن تأثير جائحة "كورونا" ليس على سوق العمل فحسب، بل ينسحب أيضاً على أسواق المال والنفط، لافتا إلى أن الضرر الذي أصاب هذه الأسواق سينعكس يقيناً على سوق العمل.

وبيّن المطوطح أن "القوى العاملة" لا تعمل منفردة، بل بالتنسيق والتعاون المسبقين مع الجهات الحكومية كافة، لاسيما ذات العلاقة منها، مؤكدا حرص الدولة على ضبط وتنظيم سوق العمل وإعادة ترتيبه، بما يحقق التوازن في التركيبة السكانية، بحسب صحيفة الجريدة.

ولفت إلى أن العقود الحكومية ليست السبب الوحيد في الخلل الذي أصاب التركيية السكانية، لاسيما أن بعض العمالة المخالفة منزلية من حملة مادة الإقامة 20، مشدداً على أن الهيئة تعكف حالياً على إعادة ترتيب الإجراءات والقرارات كافة لضبط وتنظيم السوق.

إلى ذلك، واصلت اللجنة الرباعية المشتركة بقيادة الهيئة العامة للقوى العاملة، وعضوية ممثلين عن وزارتي الداخلية والخارجية وبلدية الكويت، جولاتها التفتيشية الميدانية على مناطق البلاد كافة، لضبط العمالة المخالفة التي تعمل باليومية لدى الغير، وإقاماتها مسجلة على أرباب عمل آخرين.

حيث أسفرت جولة اللجنة، أمس الأول، على أسواق المباركية وسوق الصفاة، عن ضبط عشرات العمالة المخالفة، ومعظمها يعمل في التحميل والتنزيل، وإقاماتهم مسجلة على ملفات أصحاب أعمال وشركات مختلفة، بالمخالفة لقانوني الإقامة والعمل.

وكان لجائحة "كورونا" تأثيرات اقتصادية كبرى منها أن البنوك المدرجة بالبورصة اتجهت لعدم توزيع أرباح سنوية على مساهميها.

المزيد من الاخبار

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.