الاسهم

خسائر "الكابلات" تتراجع 81.2% بالربع الثاني

2019-07-30 09:43:52 GMT (FX News Today)

أظهرت البيانات المالية لشركة الكابلات السعودية، المعلنة اليوم الثلاثاء، تراجعاً في الخسائر بنسبة 81.2% خلال الربع الثاني المنتهي في 30 يونيو 2019.

وأشارت الشركة، في بيان لموقع سوق "تداول" المالي، إلى تحقيقها صافي خسائر بلغ 18.3 مليون ريال مقابل خسائر بلغت 97.2 مليون ريال في الربع المقابل من 2018.

وأرجعت الشركة التراجع في الخسائر خلال الربع الثاني إلى انخفاض الحجم خلال الربع الحالي وقد تم تعويضه جزئياً بهوامش من مزيج محسن من المنتجات، مقارنة بنفس الربع امن العام الماضي، الإضافة إلى التنازل عن تكلفة التمويل، وقد تم إدراجها تحت بند الدخل الأخر.

كذلك انخفضت حصة الخسائر للشركات المرتبطة خلال الربع الحالي مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي ويعزى ذلك إلى عدم إدراج خسائر انخفاض القيمة المتعلقة بواحدة من الشركات التابعة.

وفي المُقابل، تراجعت الإيرادات إلى 90.6 مليون ريال بالربع الثاني من العام الجاري، مقابل إيرادات بلغت 252 مليون ريال في الربع المقابل من 2018.

كذلك ارتفعت الأرباح التشغيلية إلى 37 مليون ريال بالربع الثاني من العام الجاري، مقابل خسائر تشغيلية بلغت 97.2 مليون ريال في الربع المقابل من 2018.

وعلى النحو الآخر، حققت الشركة صافي خسائر بلغ 50.4 مليون ريال خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل خسائر بلغت 118 مليون ريال في النصف المقابل من 2018.

يُذكر أن الشركة حققت صافي خسائر بلغ 32.5 مليون ريال خلال الربع الأول من العام الجاري، مقابل خسائر بلغت 21 مليون ريال في الربع المقابل من 2018.

تقارير ذات صلة:

تطور أرباح الشركات السعودية خلال آخر خمسة فصول

متوسط توقعات خمس شركات أبحاث: إيجابية بالأسمنت والبنوك والاتصالات وسلبية للبتروكيماويات

المزيد من الاخبار

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.