الاسهم

أرباح "إس تي سي" ترتفع 6% بالربع الثالث وإدارتها تُوصي بتوزيعات نقدية بـ 2 مليار ريال

2021-10-21 14:22:00 GMT (FX News Today)

كشفت نتائج أعمال شركة الاتصالات السعودية -اس تي سي-، المُعلنة اليوم الخميس، عن الارتفاع في الأرباح بنسبة 5.7% خلال الربع الثالث المنتهي في 30 سبتمبر 2021.

وقالت الشركة، في بيان لموقع سوق "تداول" المالي، إنها حققت صافي أرباح بلغ 2.9 مليار ريال مقابل أرباح بلغت 2.8 مليار ريال في الربع الثالث من العام 2020.

وحققت الشركة أرباحاً تشغيلية بلغت 3.2 مليار ريال مقابل أرباح تشغيلية بلغت 3.5 مليار ريال خلال الربع المُقابل من العام 2020.

وأرجعت الشركة ارتفاع الأرباح خلال الربع الثالث من 2021 إلى ارتفاع الإيرادات بمبلغ 854 مليون ريال، بالإضافة إلى انخفاض المصاريف التشغيلية بمبلغ 334 مليون ريال، نتيجةً لانخفاض المصاريف البيعية والتسويقية بمبلغ 283 مليون ريال والمصاريف الإدارية والعمومية بمبلغ 136 مليون ريال والذي قابله ارتفاع في الاستهلاك والإطفاء بمبلغ 85 مليون ريال.

وارتفعت المبيعات إلى 15.7 مليار ريال خلال الربع الثالث، مُقابل مبيعات بلغت 14.9 مليار ريال خلال الربع المُقابل من 2020.

وعلى النحو ذاته، حققت الشركة صافي أرباح بلغ 8.7 مليار ريال خلال التسعة أشهر الأولى من 2021، مقابل أرباح بلغت 8.4 مليار ريال في الفترة المُقابلة من العام 2020.

وفي بيان مُنفصل، أوصى مجلس إدارة الشركة بتوزيع أرباح نقدية على مساهمي الشركة عن الربع الثالث من العام 2021، بقيمة 1.997 مليار ريال، بواقع 1 ريال للسهم، وبنسبة توزيع تبلغ 10% من القيمة الإسمية للسهم.

وكانت الشركة قد حققت صافي أرباح بلغ 2.8 مليار ريال خلال الربع الثاني من 2021، مقابل أرباح بلغت 2.7 مليار ريال في الربع الثاني من العام 2020.

وأرجعت الشركة ارتفاع الأرباح خلال الربع الثاني من 2021 إلى ارتفاع إجمالي الإيرادات بمبلغ 979 مليون ريال والذي قابله ارتفاع في تكاليف الإيرادات بمبلغ 968 مليون ريال مما أدى إلى ارتفاع اجمالي الربح بمبلغ 11 مليون ريال.

وعلى النحو ذاته، حققت الشركة صافي أرباح بلغ 5.8 مليار ريال خلال النصف الأول من 2021، مقابل أرباح بلغت 5.6 مليار ريال في النصف الأول من العام 2020.

المزيد من الاخبار

حاصل على ترخيص من السوق المالية السعودية
تحذير المخاطرة : شركة انزيوس تود أن تذكركم أن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم، المؤشرات، العقود الآجلة وأسعار العملات الأجنبية لا يتم توفيرها عن طريق التبادل وإنما من قبل صناع السوق، لذلك الأسعار قد لا تكون دقيقة، وقد تختلف عن سعر السوق الفعلية، الذي يعني ان الاسعار دلالية وغير مناسبة لأغراض تجارية. ولذلك شركة انزيوس لا تتحمل أي مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.